||   الموقع باللغة الفارسية   ||   شرح وتفسير بعض الأحاديث..   ||   لقد تم افتتاح الموقع أمام الزوار الكرام بتاريخ: 28/جمادی الأولی/ 1435 هـ.ق 1393/01/10 هـ.ش 2014/03/30 م   ||   السلام عليكم ورحمة الله.. أهلاً وسهلا بكم في موقع سماحة السيد جعفر مرتضى العاملي.. نود إعلامكم أن الموقع قيد التحديث المستمر فترقبوا المزيد يومياً..   ||  



الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

أخبار النشاطات والمتابعات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

المؤلفات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الأسئلة والأجوبة

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

التوجيهات والإرشادات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الحوارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

النتاجات العلمية والفكرية

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الدروس

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الصور والتسجيلات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مركز نشر وترجمة المؤلفات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مختارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مركز الطباعة والنشر

شريط الصور


  • الغدير والمعارضون لبنان جديد
  • الشهادة الثالثة
  • ابن عربي سني متعصب غلاف
  • رد الشمس لعلي
  • شبهات يهودي
  • سياسة الحرب غلاف
  • ظلامة ابي طالب غلاف
  • ظلامة ام كلثوم
  • زواج المتعة
  • الولاية التشريعية
  • كربلا فوق الشبهات جديد
  • علي ويوشع
  • طريق الحق
  • توضيح الواضحات
  • دراسات وبحوث في التاريخ والإسلام ط ايران
  • تخطيط المدن في الإسلام
  • تفسير سورة الماعون
  • تفسير سورة الكوثر (التاريخ العربي)
  • تفسير سورة هل أتى
  • تفسير سورة الناس(التاريخ العربي)
  • تفسير سورة الكوثر
  • تفسير سورة الفاتحة (التاريخ العربي)
  • السوق في ضل الدولة الإسلامية
  • سنابل المجد
  • سلمان الفارسي في مواجهة التحدي
  • الصحيح من سيرة الإمام علي ج 3
  • الصحيح من سيرة الإمام علي
  • صفوة الصحيح فارسي
  • رد الشمس لعلي
  • كربلاء فوق الشبهات
  • اكذوبتان حول الشريف الرضي
  • منطلقات البحث العلمي
  • مختصر مفيد
  • المقابلة بالمثل
  • ميزان الحق ط 1
  • ميزان الحق (موضوعي)
  • موقف الإمام علي (عليه السلام) في الحديبية
  • المراسم والمواسم _ إيراني
  • المواسم والمراسم
  • مقالات ودراسات
  • مأساة الزهراء غلاف
  • مأساة الزهراء مجلد
  • لماذا كتاب مأساة الزهراء (عليها السلام)؟!
  • لست بفوق أن أخطئ
  •  خسائر الحرب وتعويضاتها
  • علي عليه السلام والخوارج
  • ظاهرة القارونية
  • كربلاء فوق الشبهات
  • حقوق الحيوان
  • الحاخام المهزوم
  • الحياة السياسية للإمام الجواد
  • الحياة السياسية للإمام الحسن ع سيرة
  • الحياة السياسية للإمام الحسن ع
  • الحياة السياسية للإمام الحسن ع ايران
  • الحياة السياسية للإمام الرضا ع
  • إدارة الحرمين الشريفين
  • ابن عباس ـ ايران
  • ابن عربي سني متعصب
  • ابن عباس وأموال البصرة
  • دراسة في علامات الظهور مجلد
  • بلغة الآمل
  • براءة آدم (ع)
  • بنات النبي أم ربائبه غلاف
  • بنات النبي أم ربائبه
  • عرفت معنى الشفاعة
  • الصحيح1
  • الصحيح 2
  • الصحيح8
  • الجزيرة الخضراء
  • الجزيرة الخضراء
  • الصحيح
  • الغدير والمعارضون لبنان
  • الغدير والمعارضون
  • الأداب الطيبة المركز
  • الآداب الطبية في الإسلام
  • البنات ربائب
  • علامات الظهور
  • علامات الظهور قديم
  • أحيو امرنا
  • أهل البيت في آية التطهير
  • افلا تذكرون
  • ابوذر
  •  بنات النبي (صلى الله عليه وآله) أم ربائبه؟!
  • الإمام علي والنبي يوشع
  • براءة آدم (ع)
  • الغدير والمعارضون
  • الإمام علي والخوارج
  • منطلقات البحت العلمي
  • مأساة الزهراء عليها السلام

خدمات

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا





  • القسم الرئيسي : السيرة الذاتية .

        • القسم الفرعي : الأسئلة العقائدية .

              • الموضوع : برهان نفي الصفات العارضة .

برهان نفي الصفات العارضة

 

برهان نفي الصفات العارضة

السؤال :

في خطبة لأمير المؤمنين × قال فيها: >.. وكمال الإخلاص له نفي الصفات عنه لشهادة كل صفة أنها غير الموصوف وشهادة كل موصوف انه غير الصفة..<.

فكيف يمكن لنا أن نفهم معنى هذا القول بملاحظة ما يذهب إليه علماؤنا من أن الصفات عين الذات.

وتقبلوا منا خالص الدعاء بالتوفيق والسداد.


الجواب :

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله الطاهرين..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

وبعد..

فإن المراد بكلام أمير المؤمنين× في الفقرة المشار إليها: أن الموصوف وإن كان لا يحتاج إلى الصفة في أصل وجوده، وقيامه بذاته.. إلا أنه يحتاج إليها في كماله..

وأما الصفة فهي تحتاج إلى الموصوف في أصل قيامها وتحققها، لأنها لا يمكن أن تقوم بدونه..

ومن الواضح: ان هذه الفقرة من كلامه صلوات الله وسلامه عليه قد وردت للرد على من زعم أن صفات الله تعالى زائدة على الذات، عارضة عليها.. فأشار × إلى أن زيادة الصفات على الذات الإلهية غير ممكن، لأن الصفة العارضة مغايرة للموصوف، وهي محتاجة إليه في القيام والتحقق، وهو مستغن عنها في ذلك، وإن كان يحتاجها في كماله.. وكل متغايرين.. لابد وأن يكون فيما بينهما ما به الإمتياز وما به الإشتراك. وهو هنا متحقق في الإشتراك في الوجود.

ومن الواضح: أن ما به الإشتراك لا يمكن أن يكون هو نفسه ما به الإمتياز، وإلا لكان الواحد كثيراً، والكثير واحداً.. إذن فلابد أن يكون كل من المتغايرين مركباً من جزئين، أحدهما يشترك به مع غيره، والآخر يميزه عن ذلك الغير.

وهذا معناه لزوم التركيب في الذات الإلهية، وفي صفاتها، ومحاذير التركيب كثيرة..

منها الحاجة، ومنها تعدد القديم.. وغير ذلك..

ويشهد لذلك قوله × بعد ذلك، فمن وصف الله سبحانه، فقد قرنه، أي قرنه بالصفة الزائدة، ومن قرنه فقد ثناه أي جعل له ثانياً.. ومن ثناه فقد جزأه.

فاتضح: أن هذا الذي ذكره × إنما هو برهان نفي الصفات الزائدة العارضة على الذات، وهو يثبت بالتالي لابدية أن تكون صفاته تعالى عين ذاته..

والحمد لله رب العالمين.

جعفر مرتضى الحسيني العاملي

 

طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2015/01/04  ||  القرّاء : 2927










البحث في الموقع


  

جديد الموقع



 مسائل في الدين والعقيدة

 القاء قصيدة في الروضة الحسينية المباركة بمناسبة افتتاح الضريح الجديد

 تقريظ موسوعه المصطفي و العتره فاطمه الزهراء (سلام الله عليها)

 من هم الأبدال؟!!

 الحسين عليه السلام مجاهد أم ثائر؟!:

ملفات منوعة



 السقيفة انقلاب مسلح ، وكيف علموا أن الإمام(ع) موصى؟

 خلفيات كتاب مأساة الزهراء (عليها السلام) (ستة أجزاء )

 معرفة الله بالله

 ذهاب عقيل إلى معاوية

 التكبير على الميت خمس لا أربع

إحصاءات

  • الأقسام الرئيسية 12

  • الأقسام الفرعية 61

  • عدد المواضيع 679

  • التصفحات 2777221

  • التاريخ 15/07/2019 - 23:30





تصميم، برمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net