||   الموقع باللغة الفارسية   ||   شرح وتفسير بعض الأحاديث..   ||   لقد تم افتتاح الموقع أمام الزوار الكرام بتاريخ: 28/جمادی الأولی/ 1435 هـ.ق 1393/01/10 هـ.ش 2014/03/30 م   ||   السلام عليكم ورحمة الله.. أهلاً وسهلا بكم في موقع سماحة السيد جعفر مرتضى العاملي.. نود إعلامكم أن الموقع قيد التحديث المستمر فترقبوا المزيد يومياً..   ||  





الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

أخبار النشاطات والمتابعات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

المؤلفات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الأسئلة والأجوبة

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

التوجيهات والإرشادات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الحوارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

النتاجات العلمية والفكرية

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الدروس

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الصور والتسجيلات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مركز نشر وترجمة المؤلفات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مختارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مركز الطباعة والنشر

شريط الصور


  • الغدير والمعارضون لبنان جديد
  • الشهادة الثالثة
  • ابن عربي سني متعصب غلاف
  • رد الشمس لعلي
  • شبهات يهودي
  • سياسة الحرب غلاف
  • ظلامة ابي طالب غلاف
  • ظلامة ام كلثوم
  • زواج المتعة
  • الولاية التشريعية
  • كربلا فوق الشبهات جديد
  • علي ويوشع
  • طريق الحق
  • توضيح الواضحات
  • دراسات وبحوث في التاريخ والإسلام ط ايران
  • تخطيط المدن في الإسلام
  • تفسير سورة الماعون
  • تفسير سورة الكوثر (التاريخ العربي)
  • تفسير سورة هل أتى
  • تفسير سورة الناس(التاريخ العربي)
  • تفسير سورة الكوثر
  • تفسير سورة الفاتحة (التاريخ العربي)
  • السوق في ضل الدولة الإسلامية
  • سنابل المجد
  • سلمان الفارسي في مواجهة التحدي
  • الصحيح من سيرة الإمام علي ج 3
  • الصحيح من سيرة الإمام علي
  • صفوة الصحيح فارسي
  • رد الشمس لعلي
  • كربلاء فوق الشبهات
  • اكذوبتان حول الشريف الرضي
  • منطلقات البحث العلمي
  • مختصر مفيد
  • المقابلة بالمثل
  • ميزان الحق ط 1
  • ميزان الحق (موضوعي)
  • موقف الإمام علي (عليه السلام) في الحديبية
  • المراسم والمواسم _ إيراني
  • المواسم والمراسم
  • مقالات ودراسات
  • مأساة الزهراء غلاف
  • مأساة الزهراء مجلد
  • لماذا كتاب مأساة الزهراء (عليها السلام)؟!
  • لست بفوق أن أخطئ
  •  خسائر الحرب وتعويضاتها
  • علي عليه السلام والخوارج
  • ظاهرة القارونية
  • كربلاء فوق الشبهات
  • حقوق الحيوان
  • الحاخام المهزوم
  • الحياة السياسية للإمام الجواد
  • الحياة السياسية للإمام الحسن ع سيرة
  • الحياة السياسية للإمام الحسن ع
  • الحياة السياسية للإمام الحسن ع ايران
  • الحياة السياسية للإمام الرضا ع
  • إدارة الحرمين الشريفين
  • ابن عباس ـ ايران
  • ابن عربي سني متعصب
  • ابن عباس وأموال البصرة
  • دراسة في علامات الظهور مجلد
  • بلغة الآمل
  • براءة آدم (ع)
  • بنات النبي أم ربائبه غلاف
  • بنات النبي أم ربائبه
  • عرفت معنى الشفاعة
  • الصحيح1
  • الصحيح 2
  • الصحيح8
  • الجزيرة الخضراء
  • الجزيرة الخضراء
  • الصحيح
  • الغدير والمعارضون لبنان
  • الغدير والمعارضون
  • الأداب الطيبة المركز
  • الآداب الطبية في الإسلام
  • البنات ربائب
  • علامات الظهور
  • علامات الظهور قديم
  • أحيو امرنا
  • أهل البيت في آية التطهير
  • افلا تذكرون
  • ابوذر
  •  بنات النبي (صلى الله عليه وآله) أم ربائبه؟!
  • الإمام علي والنبي يوشع
  • براءة آدم (ع)
  • الغدير والمعارضون
  • الإمام علي والخوارج
  • منطلقات البحت العلمي
  • مأساة الزهراء عليها السلام

خدمات

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا



  • القسم الرئيسي : الأسئلة والأجوبة .

        • القسم الفرعي : الأسئلة العقائدية .

              • الموضوع : أسماء الله الحسنى .

أسماء الله الحسنى

 بسم الله الرحمن الرحيم

الصلاة على محمد وعلى آله الكرام واللعنة على أعدائهم.

 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

1ـ هل أسماء الله الحسنى مئة ونحن نعرف فقط تسعة وتسعون؟

2ـ ولو عرفنا الواحد الباقي وهو اسم الله الأعظم فيكون مئة؟

3ـ لماذا لم يتفق المسلمون في أسماء الله الحسنى؟

4ـ وهل نحن مطالبون بحفظها؟

5ـ وإن كان نعم هل تكون بالترتيب؟

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


الجواب :

بسم الله الرحمن الرحيم

 

والحمد لله، والصلاة والسلام على محمد وآله..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

 

وبعد..

1ـ أما بالنسبة للسؤالين رقم1 و2 عن عدد أسماء الله الحسنى، وعن الواحد الباقي، وهو اسم الله الأعظم، فنقول:

قد ورد في بعض الأحاديث أن لله تعالى تسعة وتسعين اسماً، من دعا بها استجاب الله له.. ومن أحصاها دخل الجنة..

قال الصدوق: >إحصاؤها هو الإحاطة بها، والوقوف على معانيها، وليس معنى الإحصاء عدها<([1]).

لكن في عوالي اللآلي: أن النبي ’، قال: إن لله أربعة آلاف اسم: ألف لا يعلمها إلا الله، وألف لا يعلمها إلا الله، والملائكة، وألف لا يعلمها إلا الله، والملائكة، والنبيون، وأما الألف الرابع فالمؤمنون يعلمونه. ثلاث مئة منها في التوراة، وثلاث مئة في الإنجيل، وثلاث مئة في الزبور، ومئة في القرآن. تسعة وتسعون ظاهرة، وواحد منها مكتوم، ومن أحصاها دخل الجنة([2]).

هذا وقد عددت بعض الروايات تلك الأسماء([3]).

وأما اسم الله الأعظم فهو على ثلاثة وسبعين حرفاً، كما ورد في الروايات.

وقد كان عند آصف بن برخيا منها حرف واحد، وعند عيسى × حرفان، وعند موسى × أربعة، وعند إبراهيم × ثمانية، وعند نوح × خمسة عشر، وعند آدم × خمسة وعشرون حرفاً، وأعطي نبينا محمد ’ وأهل بيته ^ اثنين وسبعين حرفاً، وحرف عند الله، استأثر به في علم الغيب عنده..

وفي بعض الروايات أنه كان مع إبراهيم× ستة، ومع نوح × ثمانية أحرف.

وهذه الروايات مذكورة في بصائر الدرجات ص208 -211 وغيرها. وفي البحار ج4 ص410 و111 والسرائر، وغير ذلك.

2ـ وأما بالنسبة للسؤال عن السبب في عدم اتفاق المسلمين في أسماء الله الحسنى.. فجوابه واضح، إذا لاحظنا اختلاف مصادر المعرفة عند شيعة أهل البيت ^ عنها  لدى غيرهم..

فالشيعة يأخذون معارفهم من القرآن، ومن رسول الله، وأهل بيته الطاهرين المعصومين.. لأنهم سفينة نوح من ركبها نجا، ومن تخلف عنها غرق وهوى، ولأنهم أحد الثقلين اللذين لن يضل من تمسك بهما..

أما غير الشيعة فيأخذون معارفهم من غير أهل البيت^.

3ـ وأما بالنسبة للسؤال عن كوننا مطالبين بحفظ أسماء الله الحسنى، فجوابه: أن الروايات قد دلت على ذلك، ولكن لا على سبيل الإلزام به، بل على سبيل الندب إليه، والحث عليه، لما يترتب عليه من المثوبة واستجابة الدعاء.

4ـ وحول السؤال عن الترتيب فيما بين الأسماء، نقول: لم يظهر من الأخبار أن الترتيب مطلوب فيما بين تلك الأسماء..

والحمد لله، والصلاة والسلام على خير خلقه، وأشرف بريته محمد وآله الطاهرين..

جعفر مرتضى الحسيني العاملي

 


([1]) راجع: بحار الأنوار ج4 ص187.

([2]) بحار الأنوار ج4 ص211.

([3]) راجع البحار ج4 ص186 و211.

 

 
 
 

طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2015/02/06  ||  القرّاء : 5282






البحث في الموقع


  

جديد الموقع



 من هم الأبدال؟!!

 الحسين عليه السلام مجاهد أم ثائر؟!:

 تفسير آية في سورة القدر

 ارتباط ليلة القدر بالنصف من شعبان

 حجية القطع بالمعتقدات الباطلة

ملفات منوعة



 بماذا نالت الزهراء (عليها السلام) تلك الدرجات عند الله؟

 برهان نفي الصفات العارضة

 الحروف المقطعة في القرآن الكريم

 حديث كفؤ الزهراء (عليها السلام) هل يشمل النبي (صلى الله عليه وآله)؟!

 اسئلة وردتنا

إحصاءات

  • الأقسام الرئيسية 12

  • الأقسام الفرعية 61

  • عدد المواضيع 674

  • التصفحات 2260908

  • التاريخ 16/11/2018 - 09:49



تصميم، برمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net