||   الموقع باللغة الفارسية   ||   شرح وتفسير بعض الأحاديث..   ||   لقد تم افتتاح الموقع أمام الزوار الكرام بتاريخ: 28/جمادی الأولی/ 1435 هـ.ق 1393/01/10 هـ.ش 2014/03/30 م   ||   السلام عليكم ورحمة الله.. أهلاً وسهلا بكم في موقع سماحة السيد جعفر مرتضى العاملي.. نود إعلامكم أن الموقع قيد التحديث المستمر فترقبوا المزيد يومياً..   ||  



الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

أخبار النشاطات والمتابعات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

المؤلفات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الأسئلة والأجوبة

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

التوجيهات والإرشادات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الحوارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

النتاجات العلمية والفكرية

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الدروس

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الصور والتسجيلات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مركز نشر وترجمة المؤلفات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مختارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مركز الطباعة والنشر

شريط الصور


  • الغدير والمعارضون لبنان جديد
  • الشهادة الثالثة
  • ابن عربي سني متعصب غلاف
  • رد الشمس لعلي
  • شبهات يهودي
  • سياسة الحرب غلاف
  • ظلامة ابي طالب غلاف
  • ظلامة ام كلثوم
  • زواج المتعة
  • الولاية التشريعية
  • كربلا فوق الشبهات جديد
  • علي ويوشع
  • طريق الحق
  • توضيح الواضحات
  • دراسات وبحوث في التاريخ والإسلام ط ايران
  • تخطيط المدن في الإسلام
  • تفسير سورة الماعون
  • تفسير سورة الكوثر (التاريخ العربي)
  • تفسير سورة هل أتى
  • تفسير سورة الناس(التاريخ العربي)
  • تفسير سورة الكوثر
  • تفسير سورة الفاتحة (التاريخ العربي)
  • السوق في ضل الدولة الإسلامية
  • سنابل المجد
  • سلمان الفارسي في مواجهة التحدي
  • الصحيح من سيرة الإمام علي ج 3
  • الصحيح من سيرة الإمام علي
  • صفوة الصحيح فارسي
  • رد الشمس لعلي
  • كربلاء فوق الشبهات
  • اكذوبتان حول الشريف الرضي
  • منطلقات البحث العلمي
  • مختصر مفيد
  • المقابلة بالمثل
  • ميزان الحق ط 1
  • ميزان الحق (موضوعي)
  • موقف الإمام علي (عليه السلام) في الحديبية
  • المراسم والمواسم _ إيراني
  • المواسم والمراسم
  • مقالات ودراسات
  • مأساة الزهراء غلاف
  • مأساة الزهراء مجلد
  • لماذا كتاب مأساة الزهراء (عليها السلام)؟!
  • لست بفوق أن أخطئ
  •  خسائر الحرب وتعويضاتها
  • علي عليه السلام والخوارج
  • ظاهرة القارونية
  • كربلاء فوق الشبهات
  • حقوق الحيوان
  • الحاخام المهزوم
  • الحياة السياسية للإمام الجواد
  • الحياة السياسية للإمام الحسن ع سيرة
  • الحياة السياسية للإمام الحسن ع
  • الحياة السياسية للإمام الحسن ع ايران
  • الحياة السياسية للإمام الرضا ع
  • إدارة الحرمين الشريفين
  • ابن عباس ـ ايران
  • ابن عربي سني متعصب
  • ابن عباس وأموال البصرة
  • دراسة في علامات الظهور مجلد
  • بلغة الآمل
  • براءة آدم (ع)
  • بنات النبي أم ربائبه غلاف
  • بنات النبي أم ربائبه
  • عرفت معنى الشفاعة
  • الصحيح1
  • الصحيح 2
  • الصحيح8
  • الجزيرة الخضراء
  • الجزيرة الخضراء
  • الصحيح
  • الغدير والمعارضون لبنان
  • الغدير والمعارضون
  • الأداب الطيبة المركز
  • الآداب الطبية في الإسلام
  • البنات ربائب
  • علامات الظهور
  • علامات الظهور قديم
  • أحيو امرنا
  • أهل البيت في آية التطهير
  • افلا تذكرون
  • ابوذر
  •  بنات النبي (صلى الله عليه وآله) أم ربائبه؟!
  • الإمام علي والنبي يوشع
  • براءة آدم (ع)
  • الغدير والمعارضون
  • الإمام علي والخوارج
  • منطلقات البحت العلمي
  • مأساة الزهراء عليها السلام

خدمات

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا





  • القسم الرئيسي : الأسئلة والأجوبة .

        • القسم الفرعي : الأسئلة القرآنية .

              • الموضوع : ما هي آية الكرسي؟ .

ما هي آية الكرسي؟

السؤال(454):

السلام عليكم ودمتم لخدمة الإسلام والمسلمين..

سؤالي هو:

آية الكرسي لماذا نقرأها إلى قوله تعالى: {هُمْ فِيهَا خَالِدُون}.

 

الجواب:

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. وبعد..

حول سؤالكم عن السبب في قراءة آية الكرسي إلى قوله تعالى: {هُمْ فِيهَا خَالِدُون}.. نقول:

قال العلامة المجلسي:

«المشهور أن آية الكرسي إلى «العلي العظيم»، ويظهر من بعض الأخبار أنها إلى «خالدون»، وسيأتي في محله»[1]

والمراد ببعض الأخبار التي يظهر منها ذلك هو ما سيأتي من استحباب قراءة آية الكرسي وآيتين بعدها عند رأس المنازع وقد علق المجلسي على هذا الحديث بقوله: «أي ذكر آيتين بعدها، وعدهما من آية الكرسي، فإطلاق آية الكرسي عليها على إرادة الجنس، كما يدل عليه بعض الأخبار»[2]

ونقول:

إن بعض الأخبار تفيد أن آية الكرسي آية واحدة، غير أن بعض الأخبار قد طلبت في موارد خاصة إضافة الآيتين اللتين بعدها إلى قوله {هُمْ فِيهَا خَالِدُون}.. ونفس طلب هذه الإضافة والتعبير بلفظ «آية الكرسي» يشير إلى أنها آية واحدة، وأن الآيتين اللتين بعدها ليستا منها..

وعلى كل حال، فإننا نذكر هنا الروايات التالية:

1 ـ روى القاضي النعمان عن جعفر بن محمد: يستحب لمن حضر المنازع أن يقرأ عند رأسه آية الكرسي، وآيتين بعدها، ويقول: إن ربكم الله الذي خلق السماوات والأرض في ستة أيام الخ..[3]

2 ـ وروي عن الإمام السجاد عليه السلام عنه صلى الله عليه وآله: من قرأ أربع آيات من أول البقرة، وآية الكرسي، وآيتين بعدها، وثلاث آيات من آخرها لم ير في نفسه سوء يكرهه..[4]

وقد يقال: إنه لم يوضح في هذه الرواية حدود آية الكرسي، فلعل المقصود بالآيتين بعدها هو ما بعد قوله: {هُمْ فِيهَا خَالِدُون}..

ونقول: إن الروايات التالية توضح لنا ذلك..

3 ـ روى الطوسي بسنده عن أبي أمامة الباهلي عن علي عليه السلام، قال: ما أرى رجلاً أدرك عقله الإسلام ودلِّه (أي تحير ودهش) في الإسلام يبيت ليلة في سوادها.

قلت: وما سوادها يا أبا أمامة؟

قال: جميعها حتى يقرأ هذه الآية: {اللّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ}.. إلى قوله: {الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ}..

ثم قال: فلو تعلمون ما هي ـ أو قال: ما فيها ـ لما تركتموها على حال، إن رسول الله صلى الله عليه وآله أخبرني قال:

أعطيت آية الكرسي، من كنز تحت العرش، ولم يؤتها نبي كان قبلي.

قال علي: فما بت ليلة قط منذ سمعتها من رسول الله صلى الله عليه وآله حتى أقرؤها[5].

4 ـ وذكر الطبرسي عن علي عليه السلام، عن النبي صلى الله عليه وآله، سيدة البقرة آية الكرسي، يا علي، إن فيها لخمسين كلمة في كل كلمة خمسون بركة[6]

ونقل المجلسي عن مجموعة يظهر أنها بخط الشهيد، وأوردها الكفعمي أيضاً في البلد الأمين، ما يلي:

«وأما الأسماء ففي آية الكرسي خمسون كلمة في كل كلمة بركة»[7]

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

والحمد لله، والصلاة والسلام على رسوله محمد، وآله الطاهرين..

 

 

[1]البحار ج83 ص4.

[2]مرآة العقول ج26 ص315.

[3]راجع: دعائم الإسلام ج1 ص222 والبحار ج78 ص243 ومستدرك الوسائل ج2 ص157.

[4]ثواب الأعمال ص130 وأعلام الدين للديلمي ص369.

[5]راجع الأمالي ج2 ص112 والبحار ج89 ص264 وج83 ص126 عن كتاب المسلسلات والبرهان (تفسير) ج1 ص245.

[6]مجمع البيان ج2 ص465 ط دار إحياء التراث العربي سنة 1412 هـ وراجع: المصباح للكفعمي ص581 (هامش) والبحار ج90 ص350.

[7]البحار ج90 ص350.

طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2017/07/20  ||  القرّاء : 2080










البحث في الموقع


  

جديد الموقع



 مسائل في الدين والعقيدة

 القاء قصيدة في الروضة الحسينية المباركة بمناسبة افتتاح الضريح الجديد

 تقريظ موسوعه المصطفي و العتره فاطمه الزهراء (سلام الله عليها)

 من هم الأبدال؟!!

 الحسين عليه السلام مجاهد أم ثائر؟!:

ملفات منوعة



 انتشار ألفاظ العرفان

 حول خطبة البيان

 

 هل الاجتهاد صعب

 النصب والنواصب

إحصاءات

  • الأقسام الرئيسية 12

  • الأقسام الفرعية 61

  • عدد المواضيع 679

  • التصفحات 3004915

  • التاريخ 20/09/2019 - 13:30





تصميم، برمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net