||   الموقع باللغة الفارسية   ||   شرح وتفسير بعض الأحاديث..   ||   لقد تم افتتاح الموقع أمام الزوار الكرام بتاريخ: 28/جمادی الأولی/ 1435 هـ.ق 1393/01/10 هـ.ش 2014/03/30 م   ||   السلام عليكم ورحمة الله.. أهلاً وسهلا بكم في موقع سماحة السيد جعفر مرتضى العاملي.. نود إعلامكم أن الموقع قيد التحديث المستمر فترقبوا المزيد يومياً..   ||  



الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

أخبار النشاطات والمتابعات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

المؤلفات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الأسئلة والأجوبة

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

التوجيهات والإرشادات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الحوارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

النتاجات العلمية والفكرية

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الدروس

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الصور والتسجيلات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مركز نشر وترجمة المؤلفات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مختارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مركز الطباعة والنشر

شريط الصور


  • الغدير والمعارضون لبنان جديد
  • الشهادة الثالثة
  • ابن عربي سني متعصب غلاف
  • رد الشمس لعلي
  • شبهات يهودي
  • سياسة الحرب غلاف
  • ظلامة ابي طالب غلاف
  • ظلامة ام كلثوم
  • زواج المتعة
  • الولاية التشريعية
  • كربلا فوق الشبهات جديد
  • علي ويوشع
  • طريق الحق
  • توضيح الواضحات
  • دراسات وبحوث في التاريخ والإسلام ط ايران
  • تخطيط المدن في الإسلام
  • تفسير سورة الماعون
  • تفسير سورة الكوثر (التاريخ العربي)
  • تفسير سورة هل أتى
  • تفسير سورة الناس(التاريخ العربي)
  • تفسير سورة الكوثر
  • تفسير سورة الفاتحة (التاريخ العربي)
  • السوق في ضل الدولة الإسلامية
  • سنابل المجد
  • سلمان الفارسي في مواجهة التحدي
  • الصحيح من سيرة الإمام علي ج 3
  • الصحيح من سيرة الإمام علي
  • صفوة الصحيح فارسي
  • رد الشمس لعلي
  • كربلاء فوق الشبهات
  • اكذوبتان حول الشريف الرضي
  • منطلقات البحث العلمي
  • مختصر مفيد
  • المقابلة بالمثل
  • ميزان الحق ط 1
  • ميزان الحق (موضوعي)
  • موقف الإمام علي (عليه السلام) في الحديبية
  • المراسم والمواسم _ إيراني
  • المواسم والمراسم
  • مقالات ودراسات
  • مأساة الزهراء غلاف
  • مأساة الزهراء مجلد
  • لماذا كتاب مأساة الزهراء (عليها السلام)؟!
  • لست بفوق أن أخطئ
  •  خسائر الحرب وتعويضاتها
  • علي عليه السلام والخوارج
  • ظاهرة القارونية
  • كربلاء فوق الشبهات
  • حقوق الحيوان
  • الحاخام المهزوم
  • الحياة السياسية للإمام الجواد
  • الحياة السياسية للإمام الحسن ع سيرة
  • الحياة السياسية للإمام الحسن ع
  • الحياة السياسية للإمام الحسن ع ايران
  • الحياة السياسية للإمام الرضا ع
  • إدارة الحرمين الشريفين
  • ابن عباس ـ ايران
  • ابن عربي سني متعصب
  • ابن عباس وأموال البصرة
  • دراسة في علامات الظهور مجلد
  • بلغة الآمل
  • براءة آدم (ع)
  • بنات النبي أم ربائبه غلاف
  • بنات النبي أم ربائبه
  • عرفت معنى الشفاعة
  • الصحيح1
  • الصحيح 2
  • الصحيح8
  • الجزيرة الخضراء
  • الجزيرة الخضراء
  • الصحيح
  • الغدير والمعارضون لبنان
  • الغدير والمعارضون
  • الأداب الطيبة المركز
  • الآداب الطبية في الإسلام
  • البنات ربائب
  • علامات الظهور
  • علامات الظهور قديم
  • أحيو امرنا
  • أهل البيت في آية التطهير
  • افلا تذكرون
  • ابوذر
  •  بنات النبي (صلى الله عليه وآله) أم ربائبه؟!
  • الإمام علي والنبي يوشع
  • براءة آدم (ع)
  • الغدير والمعارضون
  • الإمام علي والخوارج
  • منطلقات البحت العلمي
  • مأساة الزهراء عليها السلام

خدمات

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا





  • القسم الرئيسي : الأسئلة والأجوبة .

        • القسم الفرعي : متفرقات .

              • الموضوع : سند زيارة عاشوراء .

سند زيارة عاشوراء

السؤال(507):

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين.

سماحة آية الله المحقق الجليل السيد جعفر مرتضى العاملي دام ظله..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

يوجد بعض الإخوة يقولون إن سند زيارة عاشوراء ضعيف فما هو تعليقكم على ذلك؟

 

الجواب:

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. وبعد..

بالنسبة لسند زيارة عاشوراء، نقول:

لنفترض أن السند ضعيف، لكن ذلك لا يعني عدم ثبوت هذه الزيارة. فإن نفس تلقي الشيعة ـ بعلمائها وجهابذة الفكر والعلم فيهاـ لها بالقبول، وأخذ اللاحقين لها عن السابقين من دون ترديد ولا نكير، كاف في ذلك..

ولأجـل ذلك نقـول بصحة خطبة السيـدة زينب عليها السلام في مجلس يزيد وبصحة خطبة السيدة الزهراء عليها السلام في المهاجرين والأنصار.. وكذلك الحال بالنسبة لدعاء كميل، أو دعاء الافتتاح، وغير ذلك كثير..

هذا كله.. بالإضافة إلى أننا لا نجد أي داع للكذب في مضامين هذه الزيارة، فإن مضامينها متداولة ومقبولة لدى الشيعة، وقد وردت بطرق أخرى متفرقة ومعتبرة.. فلا ندري ما هو الداعي للتشكيك..

والحمد لله، والصلاة والسلام على رسوله محمد وآله الطاهرين..

ضريح الإمام الحسين والسيدة زينب (عليهما السلام)

السؤال(508):

بسم الله الرحمن الرحيم

والحمد لله، والصلاة والسلام على محمد وآله..

يوجد خلاف كبير حول ضريحي الإمام الحسين عليه السلام، والسيدة زينب سلام الله عليها، هل هما حقاً في مصر؟!

الجواب:

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. وبعد..

بالنسبة لمسألة الضريحين المباركين نقول:

إن ما أظهره المصريون من حب وولاء لأهل البيت عليهم السلام، لهو أمر جدير بالتقدير، وحقيق بالاحترام..

ولم يقتصر اهتمامهم بأهل البيت عليهم السلام على مسجد رأس الإمام الحسين عليه السلام، ولا على مرقد السيدة زينب بنت علي عليهما السلام، بل هو قد تجاوز ذلك ليشمل الكثير من الضرائح لأشراف هم من سلالة النبي صلى الله عليه وآله والزهراء عليها السلام وعلي عليه السلام، مثل السيدة نفيسة إحدى حفيدات الرسول صلى الله عليه وآله وزوجة إسحاق المؤتمن ابن الإمام الصادق عليه السلام.

أما بالنسبة للمرقد الموجود في مصر، وهل هو مرقد السيدة زينب عليها السلام أم أنه مرقد السيدة زينب بنت يحيى المتوج، فهو موضع بحث وأخذ ورد، بين الباحثين ولكل واحد من الاتجاهين دلائله وشواهده، التي لا يمكن تجاهلها، أو التقليل من أهميتها..

ولعل أكثر من أوغل في بحث هذه القضية هو الشيخ محمد حسنين السابقي في كتابه: «مرقد العقيلة زينب» الذي جمع الكثير من الأقوال والشواهد لكلا الاتجاهين، وناقشها ومحَّصها، وفق ما تهيأ له..

وأما بالنسبة لمسجد رأس الإمام الحسين عليه السلام، فإن الروايات الواردة عن طريق أهل البيت عليهم السلام تقول: إن الإمام زين العابدين عليه السلام قد أخذ الرأس ودفنه مع الجسد، كما أن الظاهر من النصوص أيضاً أنه قد طيف بالرأس الشريف في البلاد.

فإذا أخذنا بهذه الروايات وتلك، فإنه سوف يتأكد لدينا احتمال أن يكون أهل مصر بدافع من محبتهم لأهل البيت عليهم السلام قد بنوا في الموضع الذي وضع فيه الرأس الشريف مقاماً يزوره محبو أهل البيت عليهم السلام ويتبركون به..

وأعتقد أن على الناس أن يستفيدوا من كل هذه الأماكن الشريفة، وأن إثارة جدل من هذا القبيل، سوف يثير لدى الناس حالة من التشكيك في هذه المراقد ويوجب صدودهم عنها، وأن تفقد تأثيرها في ربط العبد بربه، وفي حضور قلبه، وفي تهيئته نفسياً وروحياً للتوبة النصوح، وللإخلاص في الدعاء، فإن هذه الأماكن المشرفة إنما هي وسائل هداية، وسبب صلاح وإصلاح. وهمزة وصل بين العبد وخالقه، عن طريق أصفياء الله وأوليائه الذين أمر الله بمحبتهم وبمودتهم، وبالتقرب إليه بطاعتهم، والتزام خطهم ونهجهم..

إن مجرد انتساب المقام لأهل البيت عليهم السلام يكفي مبرراً لاتخاذه موطناً للدعاء والابتهال، وداعياً للارتباط به سبحانه بسببهم وعن طريقهم صلوات الله وسلامه عليهم.

والحمد لله، والصلاة والسلام على رسوله محمد، وآله الطاهرين..

طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2017/07/21  ||  القرّاء : 1516










البحث في الموقع


  

جديد الموقع



 مسائل في الدين والعقيدة

 القاء قصيدة في الروضة الحسينية المباركة بمناسبة افتتاح الضريح الجديد

 تقريظ موسوعه المصطفي و العتره فاطمه الزهراء (سلام الله عليها)

 من هم الأبدال؟!!

 الحسين عليه السلام مجاهد أم ثائر؟!:

ملفات منوعة



 منهجكم في التحقيق

 لماذا وقع التشابه في القرآن؟

 دفاع علي (عليه السلام) عن الزهراء (عليها السلام)

 أين يكون الحشر والنشر؟!

 العدل الإلهي والخلود في العذاب

إحصاءات

  • الأقسام الرئيسية 12

  • الأقسام الفرعية 61

  • عدد المواضيع 679

  • التصفحات 2777150

  • التاريخ 15/07/2019 - 23:12





تصميم، برمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net